الرئيسية / مقالات / خواطر (صفحة 5)

خواطر

رسايل وخواطر تهم كل الشباب والبنات

هو

كتبت/ شيماء ايمن المنياوى . هو ليس ككل الرجال. هو مختلف كثيرا. يعرف أخطائى فيعاتبنى برفق حتى ولو كانت كبيرة . هو من يفهمنى من نظراتى ويعلم ماذا اقصد. هو من جاء غريبا عنى ليصبح هو كل أهلى ويصبح من ...

أكمل القراءة »

حلاوة الحب

كتبت/ نورهان يونس الحب أمان الحب فرحه الحب أمل الحب سعاده الحب سند الحب قرار لازم لما تاخده تبقي عارف أيه اللي هيترتب عليه… الحب شئ جميل جداا بس الأهم انك تختار صح عشان تحس بكل السعاده دي اختار اللي ...

أكمل القراءة »

لو حبيت بجد والحكاية فشلت!!!

قسم الخواطر. كتب/محمد نسيم حلمي لأي سبب من الأسباب مهما كان السبب اوعي تزعل أو تنكسر ، إياك تفارق ضحكتك، متخليش ضحكة عيونك تنطفئ بالعكس خلي راسك مرفوعة . وسمع الكون كله صوت ضحكتك، وصوت قوتك، وإياك تستسلم للحظة ضعف ...

أكمل القراءة »

عالمى المفضل.

شيماء أيمن المنياوى . داخل حجرتى أجلس وحيدا. لا أعرف للنور طريقا.. لا أرى سوى الظلام . لا أشعر بشئ سوى حزنى وذلك الشئ الدافئ المتتابع نزولة ع خدى. أنيستى هى فى وحدتى وحزنى . تلك التى فور نزولها تشعر ...

أكمل القراءة »

أنا أبوالشهيد

شيماء ايمن المنياوى أنا أبو الشهيد.. اليوم دا كان حقيقى عيد يوم ما أم فقدت ضناها يوم مامصر فقدت شهيد. يوم ما أب دموعة سالت مع انة كان فرحان سعيد….. يعلى صوتة ويقول أنا أبو الشهيد أنا أبو الشهيد. أنا ...

أكمل القراءة »

وجعك جواك

كتبت / اسراء الكيال وإن وجعك زاد جوا ضلوعك ودموعك مابقيتش ف طوعك مثل علي الناس وأعمل إنك رمشك متروف وإتدارا في نفسك من نفسك علي حجر الخوف . الوجع شئ مؤلم جداً كل الناس كاتمه وجع وعياط ، حزنها ...

أكمل القراءة »

شيماء ايمن المنياوى إنها تلك الشئ الصغير المعلق فى أيدى الكثير من البشر. التى كلما أشعلها أشعلت حياتة نار. لايعرف كيفية اللإبتعاد عنها . يشعر أنة مخير فى علاقتة القاتلة بها . ولكن الحقيقة هى أنه مسيّر فقد أصبح عبدا لها ...

أكمل القراءة »

فقدان الأب

كتبت/ميار هشام الأب كلمة من حرفين ولكن لها معني كبيير جدا لا أحد يفهمه.. دور الأب والمسؤوليه التي تقع عليه من عائلة وزوجه وأولاد تكون كبيرة جدا، فالأب دائما يمثل عمود البيت فإذا حدث له خلل يختل البيت كله عند ...

أكمل القراءة »

قلب كله مواجع

كتبت/ياسمين عطاالله ياقلب كله مواجع باصرخ واقول انا راجع، راجع وكلي جروح ومن الزمان مجروح، الشمس كانت تقويني، والليل كان يداويني، بس خوفي كان من بكرة لييجي وان نايم يصحيني،يصحيني علي جروح بقلها زمان، وحتي الزمان مقدرش يداوي جرحي الي ...

أكمل القراءة »

كم أشتاق إليك

كتبت/ شيماء أيمن المنياوى اشعر ب أنفاسك حولى فى كل مكان وعينك تترقبنى اينما ذهب . اشتاق الى أيامنا فى الماضى سويا . أحتاج اليك بجانبى ،اشعر بالغربة دون وجودك. أترقب قدومك فى كل ليلة للتحدث معى. أستيقظ طوال الليل ...

أكمل القراءة »