الرئيسية / مقالات / فنجان قهوة

فنجان قهوة

أغنى فقراء

كتبت / رهام القصاص ” لا تعطنى سمكة و لكن علّمنى كيف أصطاد السمك” هذا المثل الصينى الشعبى هو ما فعلته شخصيتُنا المبهرة لهذا اليوم.. جائزة نوبل للسلام (٢٠٠٦) ، وسام الحرية الرئاسى، جائزة الغذاء العالمية، جائزة سيدنى للسلام(١٩٩٨)… هذه بعض من الجوائز و التكريم الذى حصل عليه هذا الرجل ...

أكمل القراءة »

“قيثارة السماء”

كتبت / رهام القصاص يصفه الكاتب محمود السعدني، فى كتابه «ألحان السماء»: “فريداً، غريبًا، باهرًا، وسر غرابته أنه استمد طبيعته من جذورالأرض.. صوت الشعب.. فمن أصوات الشحاذين والمداحين والندابين والباعة الجائلين، استمد صوته فخرج مشحونا بالأمل والألم، مرتعشا بالخوف والقلق، عنيفا.. عنف المعارك التى خاضها الشعب، عريضا عرض الحياة التى ...

أكمل القراءة »

“لدىّ حلم”

كتبت رهام القصاص هل كانت تعلم روزا باركس ، تلك المرأة ذات الإثنين و أربعين عاماً أنها غيّرت وجه أكبر دولة فى العالم ، لمجرد أنها رفضت أن تقوم من مقعدها فى الحافلة؟؟ استقللت باركس فى العام ١٩٥٥ حافلة بعد يوم عمل مرهق و جلست فى المنتصف بين قسمى السود ...

أكمل القراءة »

ضعف أم قوة

كتبت رهام القصاص عندما يبدو شخصٌ ما ضعيفاً، مغلوباً على أمره، لا وزن له بمقياس البشر ثم يفاجئنا بقوته ، و صبره، و يكشف عن ملحمة من الصمود و الثبات تُخلَّد ذكراه ، و تجعله مثالاً و نموذجاً يُحتذى به..هو حال شخصيتنا لليوم.. أول شهيدة فى الإسلام، التى إذا ذُكر ...

أكمل القراءة »

جسدٌ واحد

كتبت / رهام القصاص عندما تتجاهل الأبعاد الجغرافية و التقسيمات التى وضعها الإستعمار ، عندما تذوب الفوارق التى أرادها لنا عدوُّنا ، عندما تتوثق عُرى الأخوة ، تجد الأخ مدافعاً عن أخيه، يبذل ما فى وسعه حتى لو كانت نفسه ليذود عنه ، لا لشىء سوى لحق أخوة الإسلام و ...

أكمل القراءة »

إمرأه حره

كتبت / رهام القصاص موعدنا اليوم مع شخصية بارزة إستطاعت ببصيرتها النافذة، ووعيها و حكمتها ، أن تُدافع عن حقوق المرأة قبل أن تُنشأ منظمات المرأة، و الحركات النسوية. و قبل أن يُطلق لفظ ” الفيمينيست” بما يقرب عِقد من الزمان… سيدة كانت وحدها صوت بارز يتكلم عن المرأة فى ...

أكمل القراءة »

” الوطنية فى رجُل”

كتبت رهام القصاص صفحات التاريخ تزخر بأسماء كان لها بصمة و أثر، حرىٌ بنا أن نعلم عنها… و لذلك، فى “فنجان قهوة” نبحر كل مرة مع شخصية نتعرف على ملامحها الرئيسية ، و فى كل مرة لن تتركنا الشخصية إلا و قد أعطتنا من الدروس و العِبر ما ينفعنا… فنجان ...

أكمل القراءة »
مشاركه