الرئيسية / مقالات / روايات / رمانة الميزان ٣

رمانة الميزان ٣

كتبت / الشيماء خميس

بدأت فترة العقد
جاء لزيارتها بعد أسبوع من يوم العقد
لم يتصل خلال الأسبوع
اتصل فقد قبل مجيئه قائلا سأصلى الجمعة وسأمر عليكم
،أتى في موعده، جلسا سويا ، تحدثا معا شاركهما اغلب الحوار والديها ، كانا مرحبين بجلوسهما حتى يعتادا على بعضهما
غاب أسبوع بدون اتصال ثم أتى يوم الجمعة ، وأصبحت هذه عادته لا اتصال ،لم يكن هناك تليفونات سوى تليفون المنزل الثابت ، والزيارة أسبوعية
غاب أسبوعين لم يتصل ولم يأت ثم جاء بدون اتصال ، بدون اعذار ، بدون شعور أن هناك خطبا ما ،
اظهرت ضيقها وعلقت بكلمات بسيطة لكنه وجد أن الأمر بسيط لاشيء فيه كان مشغولا ونسى أن يتصل ، عاتبها لما لم تسأل هي فلربما حدث مكروه له، اعطاها هاتف عمله لتتصل به
اعتادت على طريقته في الحوار دائما بسيط لا توجد مواضيع يتشاركان فيها ، الحديث في الأمور العامة غالبا..
مرضت والدته فذهبت لزيارتها مع والدتها ، لم تجده عندما وصلت فقد كان مسافرا لقضاء أيام مع أخته في المعمورة ، حزنت لكنها لم تظهر لأهله ، انتهت الزيارة وعادت للبيت ،
رن هاتف المنزل كان هو المتصل ، عرف بزيارتها لوالدته وأنها قد علمت بسفره ، اخبرها كنت سأتصل بك لاخبرك ، لكنك لم تتصل 😔

عن عشموذيع-Ashmozea

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

مشاركه